وأعوذ بالله من كلمة أنا

من الصعب دوما علينا أن نكون كما نريد

ومن الصعب أيضا أن نختار ما نكون

وإجابة لرغبة الصديق أحمد أود أن أقر ببعض ما في من أمور أنقد نفسي عليها

وكما قيل النفس لوامة  وتبحث عن الأفضل

ربما من الأفضل قول ما يلي

1-   أنا أحب العزلة كثيرا

2-   أحب الصمت رغم أني أتكلم أحيانا دون توقف

3-   أحب البنات الحلوين رغم أني مخلص لحبيبتي

4-   أحب الاعتدال رغم تطرفي البعيد عن الوسط

5-   أنسى دوما من يؤذيني لدرجة أني قد أكلمه مرة أخرى من دون أن أتذكر أنه آذاني 

 

 

لعلي تذكرت القليل ونسيت الكثير

Advertisements
Explore posts in the same categories: لعل وعسى

6 تعليقات في “وأعوذ بالله من كلمة أنا”

  1. FaRaH M Says:

    ليس من العيب ان تنسى من آذاك فلربما لم يكن يقصد …

    العزلة أحياناً مفيدة جداً … لكن بطبيعة الحالة فأن الانسان يحتاج لغيره فيخالطهم .. .

    شكراً محمد .. دمت بخير ..

  2. fatosha Says:

    العفو عند المقدرة

    هي ميزة كبيرة .. مالها عيب

    مو أحسن من الحقد الله يبعده عنا


  3. ” أحب الصمت رغم أني أتكلم أحيانا دون توقف ”
    هي فيني أنا كمان 😦

    ” سى دوما من يؤذيني لدرجة أني قد أكلمه مرة أخرى من دون أن أتذكر أنه آذاني ”
    هي مو عيب, ولكنها شيء جيد

    تحياتي

  4. salam Says:

    ما شفت أي عيوب بالموضوع !

  5. M7MoD Says:

    والله كانك بتتكلم عليا 😀

    احب الصمت جدا بالرغم ان اوقات كتير بتكلم كتير جدا
    بحب العزلة جدا جدا جدا جدا جدا جدا وانا مش انطوائى ولا حاجة 😀

    أنسى دوما من يؤذيني لدرجة أني قد أكلمه مرة أخرى من دون أن أتذكر أنه آذاني
    دى فيا مووووووووووت وعلى فكرة الصفة دى حلوة بس فى الزمن الجميل مش الزمن المهبب دة

    تحياتى

  6. max13 Says:

    فرح
    ~~~~
    فتوشة
    ~~~~
    أحمد نذير بكداش
    ~~~~~~~~
    سلام
    ~~~~~
    محمود
    ~~~~~~
    شكرا لكم جدا رأيكم فعلا يهمني


التعليقات مغلقة.


%d مدونون معجبون بهذه: